بين الهدوء والضجيج 


هل الهدوء يعني ان الإنسان المجتهد  لا يعمل و أن اصحاب الضجيج هم أكثر تحقيق للإنجازات منه…هل الهدوء يعني عدم رغبة الإنسان  بالمشاركة في العطاء….؟؟؟

هذه الأسئلة كانت محور  تفكيري وذلك  بعد ان مررت خلال   هذا الأسبوع   بموقفين تم خلالهما  الاستغراب من  هدوئي  وصمتي   في التعامل مع الامور التي عرضت على خلالهما  … بصراحة ذهلت من الملاحظة  وانتفضت وجلست بصحبة نفسي  لأستوعبهم  . الموقف الأول   كنت هادئة لأني كنت استمتع   بفخامة اللحظة التي أنا جزء منها… وفي الموقف الثاني كنت هادئة لأني احاول ان ارسم  وبكل حرفية خارطة طريق    عالم  جديد وجدت نفسي فيه فجأة …بصراحة ورغم تمرد افكاري المعتادة إلا أني اعتز بهدوئي والذي  لايعني عندي الا فن احترام الزمان والمكان والموقف  الذي اكون  فيه…. 

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: